الموقع تحت الإنشاء
الرئيسية / رئيسية / بيانات صحفية / الإجتماع التأسيسي للجنة إنشاء معهد دراسات المرأة والنوع بجامعة الخرطوم

الإجتماع التأسيسي للجنة إنشاء معهد دراسات المرأة والنوع بجامعة الخرطوم

Spread the love

التأم اليوم الأربعاء 20 يناير2021م، الاجتماع التأسيسي للجنة إنشاء معهد دراسات المرأة والنوع بجامعة الخرطوم، بحضور السيدة مديرة الجامعة البروفيسور فدوى عبد الرحمن علي طه، التي رحبت بأعضاء اللجنة وهنأتهم على اختيارهم بعضوية اللجنة.
وقالت السيدة المديرة، في مستهل الاجتماع، الذي انعقد بقاعة معهد الدراسات والبحوث الإنمائية بجامعة الخرطوم، إن تأسيس هذا المعهد يُشكل نقطة فارقة ومعلماً مهماً في تاريخ جامعة الخرطوم، وكان يجب أن يتم تأسيسه من قبل سنوات، لكن ظروف معلومة حالت دون ذلك. واشارت الى أن انتصار ثورة ديسمبر المجيدة الذي مهد الطريق للحريات والمساواة، أتاح أيضا لجامعة الخرطوم أن تؤسس هذا المعهد الذي يؤمل أن يخدم قضايا المرأة والنوع الاجتماعي في جميع ولايات السودان. وعددت الأدوار المهمة التي لعبتها المرأة والتضحيات التي قدمتها النساء والفتيات إبان ثورة ديسمبر المجيدة، والمعاناة التي تعرضت لها المرأة خلال عهد الإنقاذ البغيض.
وقالت إن هذا الامر يستحق الاحتفاء والاهتمام. وأن تأسيس هذا المعهد هو بمثابة مسؤولية مجتمعية تضطلع بها الجامعة، علاوة على أنه يمثل رد اعتبار لقضايا المرأة والنوع التي اهملها النظام البائد.
وحثت السيدة المديرة، أعضاء اللجنة على إنجاز تصور شامل للمعهد ورفع توصياتها في اسرع وقت.

وكانت السيدة مديرة جامعة الخرطوم قد أصدرت قراراً ادارياً بالرقم (8) لسنة 2021م، بإنشاء معهد لدراسات المرأة والنوع الاجتماعي بجامعة الخرطوم، في 13 يناير 2021م.

ونص القرار على تشكيل لجنة لوضع تصور للمعهد كمؤسسة مستقلة تابعة لمدير جامعة الخرطوم. ووضع تصور لدور المعهد داخل الجامعة فيما يتعلق بدعم وانشاء وحدات أكاديمية وبرامج مجتمعية في مجال المرأة والنوع والتنمية. علاوة على مقترحات وتصورات للبرامج الأكاديمية وغير الأكاديمية التي يقدمها المعهد.

وسمى القرار ، الدكتور عبد الحميد الياس ، مدير معهد الدراسات والبحوث الإنمائية رئيساً للجنة، والدكتور ياسر عوض عبدالله الطاهر، عميد كلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية مقرراً للجنة، وتضم في عضويتها البروفيسور عطا الحسن البطحاني ، كلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية ، والدكتورة حنان محمد عثمان علي الفاضلابي، كلية التربية، والدكتورة هند عباس حلمي، كلية الآداب ، والدكتورة سامية أحمد نهار ، معهد الدراسات والبحوث الإنمائية ، والدكتورة تيسير الهادي عمر، كلية الزراعة ، والدكتورة رانيا محمد حسن بلبلة، كلية العلوم ، والدكتورة دينا محمد بلال، كلية الهندسة ، والدكتور تامر محمد أحمد عبدالكريم، معهد أبحاث السلام ، والدكتورة زينب إبراهيم سوار الدهب، كلية الطب، والأستاذة آية عبدالعزيز عبدالرحمن حمد، كلية الآداب ، والأستاذة آلاء عصام الدين علي خضر، كلية الدراسات الاقتصادية والاجتماعية .
وتضم اللجنة الى جانب عضويتها من داخل الجامعة خبيرتان في شئون (الجندر) من خارج الجامعة، هما الدكتورة سامية الهادي النقر والدكتورة عائشة خليل الكارب.

وتداول المجتمعون باستفاضة حول قرار إنشاء المعهد ولجنته،
وناقش الاجتماع الملامح الاولية لخطة عمل اللجنة، وتكليف بعض أعضائها بوضع الهيكلة والنظام الأساسي للمعهد، بجانب تكاليف أخرى مثل دراسة تجارب تأسيس المعاهد المثيلة محلياً واقليمياً وعالمياً لاستصحابها والاستفادة منها، علاوة على وضع خارطة طريق لتوجيه أنشطة المعهد الأكاديمية وغيرها.
وأثنى المجتمعون على قرار تأسيس المعهد، مشيدين بالجهود التي بذلتها السيدة مديرة الجامعة في هذا الصدد. وقالت الدكتورة سامية نهار ، لولا جهود ووقفة البروفيسور فدوى في هذا الأمر لما صدر مثل هذا القرار التاريخي.
وسيصدر قرار لاحق لتضمين تمثيل كلية القانون في اللجنة.

*إدارة الإعلام والعلاقات العامة – جامعة الخرطوم*
20 يناير 2021م

 

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *