الأخبار الرئيسية:

انعقاد ورشة عمل تمويل الجامعة
تهنئة من مدير الجامعة بمناسبة العام الهجري الجديد
مدير الجامعة بالنيابة يخاطب احتفال سفارة جمهورية الصين لتكريم الطالب محمد المعز
مذكرة تفاهم بين كلية القانون بالجامعة وكلية القانون بجامعة أوسلو
وكيل الجامعة يؤكد ضرورة الالتزام بجودة ومواقيت تنفيذ المشروعات الهندسية
مدير الجامعة يلتقى سفير السودان لدي تركيا
مدير الجامعة يصدر عدداً من القرارات الإدارية
مدير الجامعة يلتقى مسؤول العلاقات الثقافية والإعلام بسفارة أمريكا بالخرطوم
ملتقى كرسي اليونسكو لدراسات التصحر ينظم ملتقى التنمية الزراعية المستدامة
كلية القانون بجامعة الخرطوم تنظم سمنار حول انتهاكات حقوق الإنسان
أمانة الشؤون العلمية تتفقد سير التسجيل
مجلس العمداء يعقد اجتماعاً استثنائياً
نائب مدير الجامعة يعود من كازا خستان
المشاركات الخارجية لأعضاء هيئة التدريس
بداية التسجيل للطلاب المرشحين للبكالوريوس للعام الدراسي 2017-2018م في جميع كليات الجامعة - القبول العام
مجلس العمداء يعقد اجتماعه الدوري
مدير الجامعة يصدر قرارات بإضافة أعضاء جدد لعدد من اللجان
كرمت رئاسة الجمهورية الطالب محمد المعز محمد سليمان
وزراء الداخلية والتعاون الدولي ومدير عام الشرطة يزورون الجامعة في إطار دعوة إدارة الخريجين لخريجي كلية العلوم
مجلس العمداء يعقد اجتماعه الدوري
كتاب الشهر بقاعة الشارقة
منتدى كلية الزراعة يعقد ندوته الدورية حول الاستثمار الزراعي في السودان
المنتدى البيئي يناقش التلوث
تدشين العدد الأول لمجلة السودان الجغرافية
دورة تدريبية لمنسوبي الرقابة المالية
تشكيل لجنة المحتوى الرقمي
لجنة الترقيات يُجيز ترقيات عدد من أعضاء هيئة التدريس لدرجة الأستاذ Professor والأستاذ المشارك Associate professor
إفتتاح مجمع العنابر الجديدة بمركز الخدمات الصحية والطبية
حصول طالب بجامعة الخرطوم على المركز الاول على مستوى العالم في منافسات جسر اللغة الصينية
إدارة الموارد البشرية تنظيم دورة تدريبية لمسجلي الكليات بالجامعة
ربط الترفيع لدرجة محاضر والأستاذ المساعد والتعيين لعضوية هيئة التدريس بحضور الدورات الحتمية...
تعيين رئيس لمجمع الوسط كليات...، ومدير لمزرعة الجامعة
مدرسة أحمد بشير العبادي تحتفل بطالباتها المتفوقات
إدارة الموارد البشرية تنظم ورشة عمل لمسجلي الكليات
التقويم الدراسي للعام 2017-2018 بكلية الدراسات التقنية والتنموية
بداية التسجيل لطلاب السنة الأول الأحد 10/9 في جميع الكليات
أمانة الشؤون العلمية تنظم محاضرة الأستاذية
تعاون علمي بين جامعة الخرطوم وجامعة ميزورى الأمريكية
إذاعة جامعة الخرطوم تدشن مشروع المعرفة عبر الأثير
مدير الجامعة يخاطب حفل تابين الدكتور الطيب حاج عطية
تعلن جامعة الخرطوم كلية الدراسات التقنية والتنموية عن بدء التسجيل لطلاب الدبلومات
القبول وإجراءات التسجيل للمرشحين للقبول بجامعة الخرطوم
تشكيل لجنة لوضع موجهات ومؤشرات ميزانية الجامعة لعام 2018م
جامعة الخرطوم الأولى محلياً وفقا لأعلى معدلات اقتباس على Google
تصنيف الجامعات للمستودع الرقمي
مجموعة السودان البرلمانية تستضيف مدير الجامعة بمجلس اللوردات
ندوة العلامة عبدالله الطيب
منظمة داد الألمانية تعقد أول ندوة لها بالسودان حول التعليم الطبي
منتدى كلية الزراعة يقيم منتداه الثالث حول الموارد المائية واستخداماتها
Previous Next Play Pause
انعقاد ورشة عمل تمويل الجامعة تهنئة من مدير الجامعة بمناسبة العام الهجري الجديد مدير الجامعة بالنيابة يخاطب احتفال سفارة جمهورية الصين لتكريم الطالب محمد المعز مذكرة تفاهم بين كلية القانون بالجامعة وكلية القانون بجامعة أوسلو وكيل الجامعة يؤكد ضرورة الالتزام بجودة ومواقيت تنفيذ المشروعات الهندسية مدير الجامعة يلتقى سفير السودان لدي تركيا مدير الجامعة يصدر عدداً من القرارات الإدارية مدير الجامعة يلتقى مسؤول العلاقات الثقافية والإعلام بسفارة أمريكا بالخرطوم ملتقى كرسي اليونسكو لدراسات التصحر ينظم ملتقى التنمية الزراعية المستدامة كلية القانون بجامعة الخرطوم تنظم سمنار حول انتهاكات حقوق الإنسان أمانة الشؤون العلمية تتفقد سير التسجيل مجلس العمداء يعقد اجتماعاً استثنائياً نائب مدير الجامعة يعود من كازا خستان المشاركات الخارجية لأعضاء هيئة التدريس بداية التسجيل للطلاب المرشحين للبكالوريوس للعام الدراسي 2017-2018م في جميع كليات الجامعة - القبول العام مجلس العمداء يعقد اجتماعه الدوري مدير الجامعة يصدر قرارات بإضافة أعضاء جدد لعدد من اللجان كرمت رئاسة الجمهورية الطالب محمد المعز محمد سليمان وزراء الداخلية والتعاون الدولي ومدير عام الشرطة يزورون الجامعة في إطار دعوة إدارة الخريجين لخريجي كلية العلوم مجلس العمداء يعقد اجتماعه الدوري كتاب الشهر بقاعة الشارقة منتدى كلية الزراعة يعقد ندوته الدورية حول الاستثمار الزراعي في السودان المنتدى البيئي يناقش التلوث تدشين العدد الأول لمجلة السودان الجغرافية دورة تدريبية لمنسوبي الرقابة المالية تشكيل لجنة المحتوى الرقمي لجنة الترقيات يُجيز ترقيات عدد من أعضاء هيئة التدريس لدرجة الأستاذ Professor والأستاذ المشارك Associate professor إفتتاح مجمع العنابر الجديدة بمركز الخدمات الصحية والطبية حصول طالب بجامعة الخرطوم على المركز الاول على مستوى العالم في منافسات جسر اللغة الصينية إدارة الموارد البشرية تنظيم دورة تدريبية لمسجلي الكليات بالجامعة ربط الترفيع لدرجة محاضر والأستاذ المساعد والتعيين لعضوية هيئة التدريس بحضور الدورات الحتمية... تعيين رئيس لمجمع الوسط كليات...، ومدير لمزرعة الجامعة مدرسة أحمد بشير العبادي تحتفل بطالباتها المتفوقات إدارة الموارد البشرية تنظم ورشة عمل لمسجلي الكليات التقويم الدراسي للعام 2017-2018 بكلية الدراسات التقنية والتنموية بداية التسجيل لطلاب السنة الأول الأحد 10/9 في جميع الكليات أمانة الشؤون العلمية تنظم محاضرة الأستاذية تعاون علمي بين جامعة الخرطوم وجامعة ميزورى الأمريكية إذاعة جامعة الخرطوم تدشن مشروع المعرفة عبر الأثير مدير الجامعة يخاطب حفل تابين الدكتور الطيب حاج عطية تعلن جامعة الخرطوم كلية الدراسات التقنية والتنموية عن بدء التسجيل لطلاب الدبلومات القبول وإجراءات التسجيل للمرشحين للقبول بجامعة الخرطوم تشكيل لجنة لوضع موجهات ومؤشرات ميزانية الجامعة لعام 2018م جامعة الخرطوم الأولى محلياً وفقا لأعلى معدلات اقتباس على Google تصنيف الجامعات للمستودع الرقمي مجموعة السودان البرلمانية تستضيف مدير الجامعة بمجلس اللوردات ندوة العلامة عبدالله الطيب منظمة داد الألمانية تعقد أول ندوة لها بالسودان حول التعليم الطبي منتدى كلية الزراعة يقيم منتداه الثالث حول الموارد المائية واستخداماتها
المقالات

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

الطلاب الجدد

تجري هذه الأيام إجراءات قبول الطلاب الجدد بكل كليات جامعة الخرطوم بدءاً بالكشف الطبي ثم المعاينات ومن ثم الانتظام في الدراسة... ولعل عمليات القبول والتسجيل التي تشرف عليها أمانة الشؤون العلمية عبر إدارتها المتخصصة تعمل بتنسيق تام مع عمادات الكليات المختلفة وإدارة الخدمات الطبية والصحية وعمادة شؤون الطلاب وإدارة تقانة وشبكة المعلومات وإدارة الإعلام والعلاقات العامة باعتبارها إدارات معنية في المقام الأول بإنجاح تجربة التسجيل الالكتروني الذي بداته الجامعة منذ عدة سنوات ولعلها تجربة قد أثبتت نجاحها بعد تجاوز كل المشاكل التي كانت تعرقل سير التسجيل ومن الجهات الداعمة لعمليات التسجيل بنك فيصل الإسلامي فرع الجامعة والذي يعتبر أيضاً من الأذرع الهامة لعمليات التسجيل الألكتروني.... يتزامن التسجيل هذه الأيام لطلاب السنة الأولى في القبول العام مع التقديم للقبول على النفقة الخاصة لأبناء العاملين بالجامعة والذين أفردت لهم إدارة الجامعة إستمارة خاصة وبفرص ومقاعد محددة دعماً منها للعاملين بها في تعليم أبنائهم في الجامعة التي أفنوا فيها زهرة شبابهم ومازالوا يقدمون ولم يستبقوا شيئاً....

سبق إجراءات تسجيل طلاب السنة الأولى بالجامعة إجراءات التقديم والقبول لطلاب الدبلوم بكلية الدراسات التقنية والتنموية بمقرها بكوبر والتي تعتبر الجسم التنسيقي والإداري لكل برامج الدبلوم التي تقدمها عدداً من كليات الجامعة في إطار دورها الرائد لخدمة المجتمع وأستيعاب الطلاب الذين لم تتح لهم الفرصة في برامج البكالاريوس وعمادة شؤون الطلاب والتي تهتم بكل الجوانب غير الأكاديمية للطلاب قد أعدت خطتها لأستقبال هؤلاء الطلاب بإعداد برنامج تعريفي حافل بالجامعة ومن بعده الإنضمام للنشاطات التي يرغبون فيها... تلك هي جامعة الخرطوم وهي تستعد لبداية عام دراسي جديد....

نأمل أن تنضم إليه قريباً كليات مجمع شمبات لتكتمل المسيرة....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

تدشين المعرفة

دور جامعة الخرطوم في خدمة المجتمع قديم بتاريخ الجامعة العريق الذي تجاوز المائة وخمسة عشر عاماً... فهي تهيئ بالتدريس والبحث العلمي وبخدمة المجتمع وبالابتكار حيث كان لأساتذتها وباحثيها دور رائد في مجال البحث العلمي والابتكار وطلابها الذين يتعبرون من المميزين في امتحانات الشهادة الثانوية هم الآخرين لهم إسهاماتهم وإبتكاراتهم وتفوقهم العلمي والأكاديمي وما القمر الصناعي التجريبي لطلاب قسم الكهرباء بكلية الهندسة إلا واحداً من هذه الإبتكارات واستغلال الطاقة الشمسية في مركز أبحاث الطاقة ... وإكتشاف مصل مرض دمامل الضأن ومحاصرة الحمى النزفية عبر إكتشافات علمية ومكافحة وعلاج مرض المايستوما ... كل تلك هي نماذج لإسهامات وطنية كبيرة من الجامعة تجاه الوطن وتجاه المجتمع خدمة له وإيماناً من دورها تجاهه....

جامعة الخرطوم التي تعتبر أكبر بيت خبرة في السودان ومخزن المعرفة في شتى العلوم لها من الأبحاث العلمية والدراسات المحكمة ما يسد أفق الشمس... منها ما تم توظيفه لحل مشاكل في المجتمع عبر الأبحاث ومنها ماتم توظيفه أكاديمياً للطلاب والباحثين ومنها ما ظل حبيس أدراج المكتبات لا يتيسر إلا لمن يأت إلى قاعة المكتبة والمذاكرة ولأن الجامعة أرادت أن تفيد المجتمع بهذه الدراسات والبحوث وعبر الأثير الذي يعتمد بالدرجة الأولى على إذاعة الجامعة – صوت العلم والعرفة – وبعض الإذاعات الأخرى فقد تم تدشين مشروع نشر المعرفة عبر الأثير لتقوم الإذاعة بتجهيز محاضرات واستضافة أساتذة وباحثين يقدمون عصارة ما عندهم من علم ومعرفة للمجتمع عبر أكثر من ثلاثين برنامجاً تغطى مختلف مجالات المعرفة في العلوم الطبية والصحية، الهندسة، الاجتماعية، النفسية، الفنية والثقافية كل في مجاله لذلك سوف تقوم ببث برامج وتستضيف علماء يتحدثون في شؤون الهندسة، ومعالم الجامعة، وشاعر الجامعة، ومواهب طلابية، وسهرات متخصصة، إرث البوادي، عوالم الاقتصاد، عيادة الجامعة، ركن نقاش وغيرها من البرامج الموجهة لخدمة المجتمع.... فلتبدأ الجامعة مشروعها الجديد لإكمال رسالتها في خدمة المجتمع....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

منتدى كلية الزراعة

إن كان السودان يمتلك ملايين الأفدنة الصالحة للزراعة وموارد مائية لم يستغلها بكاملها حتى تاريخه وبعد أن تم إنشاء سد مروى وتعلية خزان الرصيرص وبناء خزان نهري عطبرة وستيت وتمتلك ثروة حيوانية لعلها الأكبر في القارة الأفريقية بما يزيد عن المائة وخمسين مليون رأس من الماشية إن كانت هذه المعلومات الزراعية بالإضافة إلى الثروة الغابية الضخمة حتى بعد أن جارت عليها بعض الأيادي بالقطع فإن لكليات مجمع العلوم الزراعية والبيطرية بشمبات ولمركزها المتخصصة – ترقية صادرات الثروة الحيوانية – مركز أبحاث الأبل – مركز دراسات التصحر واستزراع الصحراء ... فإن لهذه الكليات وتلك المراكز دور كبير في تقديم الدراسات العلمية وإجراء الأبحاث التي تهدف لحل مشاكل القطاع الزراعي بشقيه – النباتي والحيواني ولرفع معدل صادرات الثروة الحيوانية – إن لها دور قومي كبير ظلت تلعبه ومازالت لأن المشاكل التي تعوق الصادرات الزراعية والحيوانية مازالت ماثلة ولأن عملية ترقية الصادرات والاستفادة القصوى من الثروة الحيوانية بالتصنيع في مجال اللحوم وغيرها يظل ضرورياً ومطلوباً... وتمتلك جامعة الخرطوم ممثلة في هذه الكليات وتلك المراكز ثروة قومية كبيرة تتجسد في العقول البشرية التي أنتجت أنواع مختلفة من تقاوي الكركدي والقطن والقوار وأنتجت مصل دمامل الضأن وأنتجت وسائل للاستغلال الأمثل لمخلفات صناعة السكر وساهمت بأبحاثها في الحد من إنتشار الحمى النزفية وحمى الصنك وحمى الوادي المتصدع كلها مهددات لثروتنا الحيوانية...

في هذا الإطار يأتي انعقاد منتدى كلية الزراعة الدوري الذي يجد القارئ تفصيلاً لندواته الراتبة في هذه الصفحة.... ينعقد المنتدى تحت شعار الارتكاز على الزراعة المستدامة لإصلاح الاقتصاد القومي باعتبار أن الزراعة مورد متجدد وغير ناضب يحتاج فقط لإصلاح لبنيته التحتية وابتكار التقاوي المحسنة وتشجيع القائمين بأمر الزراعة والرعي فالسودان يتميز بوفرة حقيقية في الموارد الزراعية الطبيعية بتعدد البيئات المناخية وبالثروة السمكية وبعضويته في منظمات اقليمية ودولية وحاجة أكثر من مائتي وخمسين مليون مواطن ضمن المنظومة العربية يحتاجون لتوفير غذاء صحي والتعويل كبيراً على السودان ... فإن كان هذا تحدى يواجه السودان وفي مجال الزراعة فإن الدور كبير على جامعة الخرطوم ومنتدى كلية الزراعة لتحقيق هذه الأهداف لذلك يتعين على المنتدى مواصلة النقاش وتقديم الأفكار والرؤى في كل ما يخص الزراعة بمعرفة قاعدة الموارد الطبيعية الزراعية من تربة ومياه ومناخ وتنوع إحيائي وغيره .... السياسات الزراعية، الاستثمار الزراعي، المداخلات الزراعية، التمويل والتسويق، الصادرات الزراعية، الإنتاج البستاني، المحاصيل الحقلية، الميكنة الزراعية وتمكين الزراعة ومنتجاتها من مجابهة ومواجهة تحديات متطلبات التجارة العالمية حتى تكون السلع الزراعية السودانية منافساً حقيقياً في ألأسواق العالمية...

تلك تحديات قومية كبيرة وجامعة الخرطوم عبر كلياتها ومراكزها ووحداتها البحثية وعبر أساتذتها وباحثيها في مختلف مجالات العلوم والمعرفة لقادرة ومؤهلة للقيام بهذا الدور وإيجاد الوسائل العلمية لمجابهة تلك التحديات بإجراء الأبحاث العلمية الموجهة لحل المشاكل كما ظلت تفعل وفي مشروعات قومية كبيرة ظل عائدها مستمراً في دعم الاقتصاد القومي....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

المؤتمر العلمي الأول

الصادرات السودانية

في غير هذا المكان يجد القارئ تقريراً مفصلاً عن المؤتمر العلمي الأول الذي ينظمه معهد الدراسات والبحوث الإنمائية بالجامعة خلال يوميّ 25 و26 أبريل الجاري بقاعة الشارقة وجلسة ختامية لعرض التوصيات والمقترحات بقاعة المؤتمرات بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي .... المؤتمر يعد الأول من نوعه الذي ينظمه المعهد لمناقشة واحدة من أهم القضايا في الاقتصاد السوداني والمقصود الصادرات السودانية ودعمها للاقتصاد القومي السوداني والمعنى هنا الصادرات الزراعية بشقيها النباتي والحيواني إذ أنه معلوم بالضرورة أن الصادرات الزراعية تعتبر من الموارد غير الناضبة وهي الموارد التي يمكن تنميتها وتطويرها بتهيئة بنياتها التحتية وتوفير الأجهزة والمعدات الحديثة وتدريب الكوادر العاملة فيها بالإضافة إلى تحفيز المنتجين لهذه الصادرات الزراعية لذلك فالمؤتمر العلمي الأول للمعهد سوف يستعرض على مدار يومين ما يعادل اربعة عشر ورقة عمل سبع أوراق علمية اعدها أساتذة وباحثون متخصصون كل في مجاله حيث يستعرض المؤتمر دور الصادرات في الاقتصاد السوداني .... الواقع والطريق إلى الأمام والتي توصلت بعد دراسة عميقة إلى أن الصادرات تلعب دوراً إيجابياً كبيراً في التأثير على النمو الاقتصادي ويظهر ذلك جلياً خلال فترة استغلال السودان للبترول حيث مثلت الصادرات منه نسبة كبيرة من الناتج القومي وتأثرت الميزانية العامة للدولة بخروجه من دائرة الاقتصاد بعد انفصال دولة الجنوب إن كان هذا حال البترول فما بالنا بالموارد الاقتصادية الثابتة – غير الناضبة – كالمنتجات الزراعية والحيوانية ... والمؤتمر سيناقش أيضاً الصادرات السودانية من لمواشي واللحوم والجلود وكيفية استغلالها بصورة أفضل مما هو عليه الحال الآن فبدلاً من تصدير المواشي حية فالأفضل الاستفادة من جميع مكوناتها لما فيه من عائد اقتصادي، ويناقش المؤتمر صادرات السودان من الصمغ العربي والقطن الذي تدهور صادره بشكل ملحوظ فقد وصلت صادرات القطن عام 1975م إلى 1097 ألف بالة وتدهور صادره خلال خلال مواسم 2012م – 2013 – 2016م إلى 60 ألف بالة فقط وبالمقابل فقد كان أسهام القطن في عائدات الدولة من النقد الأجنبي 188 مليون دولار عام 1990م وسجل انخفاضاً كبيراً عام 2013 – 2014م حتى وصل إلى 24 مليون دولار فقط مما يتطلب دراسة حقيقة خلال المؤتمر لمعالجة هذا الخلل الكبير في ترتيب أولويات الصادرات السودانية .... والمؤتمر سوف يستعرض الاتفاقات الدولية للتجارة والسياسات الاقتصادية الكلية وسياسات الصادرات وغيرها من الموضوعات ذات الصلة بدعم وتطوير الصادرات السودانية لما يحقق الأهداف الكلية للدولة....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

الطاقة المتجددة في الجامعة

مراكز جامعة الخرطوم البحثية والعلمية والتي يخضع انشاؤها لإجراءات علمية وأكاديمية وإدارية على درجة عالية من الدقة بغرض التأكيد على الدور الذي يجب أن تقوم به والمهام التي من أجلها أُنشئ المركز البحثي ظلت هذه المراكز بمختلف تخصصاتها تقدم نماذجاً متميزة للبحث العلمي وابتكار الجديد كما ظلت تمثل إضافة حقيقية لمعاهد الجامعة التي تهتم بالدراسات العليا والبرامج البحثية المشتركة مع جهات داخلية وخارجية فبالأمس القريب وقع معهد الدراسات الأفريقية والأسيوية مذكرة تفاهم مع جاميكا اليابانية وأخرى مع دولة فنزويلا وقبلها كان العمل مستمراً لسنوات مع منظمة فورد فاونديشن وعدد من المنظمات الألمانية وبالمقابل معهد الأمراض المتوطنة بمجمع العلوم الطبية والذي له إسهامات مقدرة في مجال الأبحاث في الأمراض المدارية ليس في السودان وإنما أيضاً في دول الشرق الأفريقي يتعاون مع مؤسسات طبية وصحية وعالمية ومن المراكز المتميزة في جامعة الخرطوم مركز أبحاث المايستوما بسوبا والذي بجهود القائمين على أمره قد حصل السودان مؤخراً على الاعتراف بمرض المايستوما (النبت الفطري) كواحد من الأمراض المهملة في منظمة الصحة العالمية بعد أن كان بعيداً عن الاعتراف به في المنظمة التي تقدم الدعم الفنى واللوجستي للمرضى بهذا المرض....

مركز أبحاث المياه بكلية الهندسة والذي ساهم مؤخراً في ورشة تقييم الآثار الصحية والبيئية لسد النهضة وقبلها مشاركات أقليمية ودولية واسعة في مجال المياه على المستوى الأفريقي والعالمي مازال يواصل الباحثون فيه جهودهم لتقديم الحلول الناجعة لكل ما يرتبط بالمياه وآلياتها أما حديث اليوم الذي حمل عنوان المقال فهو المركز الوليد لأبحاث الطاقة بكلية الهندسة والذي يقف على رأسه البروفسير محمد هاشم صديق وكوكبة من الباحثين في هذا المجال فقد نجح في استغلال الطاقة الشمسية في توليد الكهرباء التي يمكن أن تساهم وبقدر ملحوظ في معالجة مشكلة نقص التوليد الكهربائي طالما أن السودان يتمتع "بشمس حارقة" فيمكن استغلالها في توليد الطاقة ومن ثم توظيفها بالشكل المطلوب فقد نجح فعلاً المركز في توليد الطاقة الكهربائية من أشعة الشمس بقليل من الجهد وكثير من البحث وقد تم عرض مخرجات المركز بالأمس على وفد بمجلس الشيوخ الفرنسي الذي زار الجامعة باعتبار اهتمام جمهورية فرنسا بمسألة الطاقة المتجددة والطاقة الشمسية .... وتطمع الجامعة أولاً في الدعم الحكومي ودعم رأس المال الخاص في القطاع الخاص لهذا المركز لتنفيذ برامج مشتركة تعود فائدتها على مؤسسات القطاعين العام والخاص وتطمع الجامعة أيضاً بعد أن رأى الوفد الناتج الحقيقي لهذا المركز أن تتبلور اتفاقية مشتركة مع الجهات ذات الصلة في فرنسا لتقوية التعاون في مجال الطاقة المتجددة لتحقيق الأهداف المرجوة....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

مستقبل الجامعة

تحديات حقيقية تواجه جامعة الخرطوم وبالطبع تواجه كل الجامعات ومؤسسات التعليم العالي وتتمثل في العولمة، المنافسة العالمية، النهوض بالتعليم العالي لتحقيق حاجات ومتطلبات المجتمع، تمويل احتياجات الجامعة ومشروعاتها والذي ظل يتناقص عاماً بعد عام لأن الاعتمادات الحكومية للجامعات هي نفسها في تناقص مستمر ونظراً لأن مؤسسات التعليم العالي لديها مشروعات كبيرة وطموحة فستظل جامعة الخرطوم بوصفها الرائدة والمبتكرة صاحبة أعرق تاريخ وأكبر إسهامات تظل بحاجة أكبر للنظر إليها من زاوية مختلفة في كل إحتياجاتها وفي ترتيب وضعها لدي متخذي القرار بالتمييز الايجابي الذي لا يقلل من وضع الجامعات الأخرى ولكنه يظل إضافة نوعية لجامعة الخرطوم التي تستحق ذلك....

ويهدف مناقشة مستقبل الجامعة ودراسة وضعها الراهن وتقديم رؤية علمية لما يمكن أن تكون عليه الجامعة حتى تتغلب على الصعوبات وتقبل تلك التحديات وتحقق رسالتها عكفت عدة لجان منذ يونيو الماضى على إعداد الدراسات المتخصصة في ثلاث محاور كبيرة منها التمويل وشؤون الطلاب ومستقبل الجامعة... لجان يقف على رأسها كبار الأساتذة وإدارييها ممن لهم خبرات علمية وأكاديمية متميزة وكانت الحصيلة هو عقد منتدى قومي حول مستقبل جامعة الخرطوم لشعار الريادة والابتكار خلال أيام 16 و17 و18 أبريل القادم لمناقشة الموضوعات الثلاث عبر أوراق علمية أعدها خبراء ويشارك في نقاشها كل من له صلة تخصص أو اهتمام بالموضوع.

وإدارة الجامعة عندما قررت تكوين هذه اللجان للإعداد لهذا المنتدى تضع في أولوياتها ضرورة مناقشة كل أوضاع الجامعة الأن لمعرفة مواطن الضعف وتقويتها وتحسس مواطن القوة والدفع بها إلى الأمام بما يحقق الهدف من الجامعة نفسها والذي يظل الابتكار واحداً من أهم متطلباته خلال الفترة القادمة بجانب الوظائف الأخرى من تدريس وبحث علمي وخدمة مجتمع....

لذلك فإن منتدى جامعة الخرطوم القومي حول مستقبل الجامعة يستدعي أن يدرك متخذي القرار أهميته والالتزام بإنفاذ توصياته التي ستكون نتاج جهد علمي وفكري وتجربة وخبرة عملية لسنوات عمر الجامعة التي تجاوزت المائة واربعة عشر عاماً.....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبد الملك النعيم احمد

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

نشاط علمي متميز

لم تغفل الجامعة الأم الدور الريادي في معالجة الكثير من قضايا المجتمع عبر المؤتمرات العلمية وورش العمل والسمنارات فضلاً عن الندوات المستمرة والتي تتناول رؤى موضوعية القضايا مثار النقاش وفي شتى ضروب العلم والمعرفة نظراً لوجود الخبرات المتنوعة في الجامعة.... فبلأمس القريب نظمت الجامعة بالتعاون مع جامعة أديس أبابا ورشة عمل لدراسة وتقييم الآثار الصحية والبيئية لسد النهضة الأثيوبي باعتبار أن هذا الموضوع لم تتعرض له أيَّ من الدراسات الخاصة بإنشاء السد فكانت مساهمة نوعية تلفت الانتباه لما هو متوقع من آثار لسد النهضة على البيئة والإنسان والحيوان في تلك المناطق فكانت ورشة تمثل شراكة علمية بين جامعة الخرطوم والجامعات الأثيوبية بتقديم مقترحات سوف يكون لها ما بعدها في تقليل أي أضرار محتملة لسد النهضة الأثيوبي على السودان....

وقد ناقشت عدد من الندوات التي نظمتها بعض كليات ومعاهد الجامعة قضايا ذات تأثير واضح على المواطن السوداني فكانت ندوة الأثار المتوقعة لرفع الحظر الأمريكي على التعليم العالي وطرحت عدة تساؤلات وهي هل يمكن أن يؤدى قرار رفع العقوبات الاقتصادية على السودان – مع وضع السودان في قائمة الدول التي تم حظر مواطنيها من الدخول للولايات المتحدة الأمريكية – هل يمكن أن يحدث انفراج في التبادل العلمي بين الجامعات السودانية والجامعات الأمريكية؟ وهل سوف تتهئ الظروف المناسبة لأساتذة الجامعات السودانية والباحثين من المشاركة في المؤتمرات العلمية داخل الولايات المتحدة؟ وهل من سبيل لتبني مشروعات بحثية مشتركة بين الجامعات السودانية والجامعات الأمريكية؟؟ وجاءت ندوة أثر التعديلات الدستورية على حرية الإعلام من حيث القوانين والتشريعات..... وكانت لمخرجات هذه الندوات من مقترحات وأفكار الدور الكبير في إثراء الساحة الأكاديمية والمهنية على حد السواء....

واتساقاً مع دور الجامعة في دراسة مشاكل المجتمع وتقديم الرؤى فهي أيضاً تستعد لتنظيم ندوات علمية خلال الفترة من 16/4 إلى 18/4 القادم حول مستقبل الجامعة لتقديم رؤى علمية عن وضعها الحالي وما يمكن أن تكون عليه في المستقبل من حيث الوضع الإداري والأكاديمي والتشريعات والقوانين التي تحكم عملها وندوة أخرى حول شؤون الطلاب وما يجب أن يكونوا عليه والجسم الذي يمثلهم ودورهم في ترقية العمل الأكاديمي بالجامعة وندوة ثالثة حول تمويل الجامعة عبر التمويل الحكومي أو تقوية مواردها الذاتية لكي تساعد في القيام بواجبها تجاه التدريس والبحث العلمي وخدمة المجتمع.... وفي السياق نفسه تنشط لجان معهد الدراسات والبحوث الإنمائية لتنظيم المؤتمر العلمي الأول بالمعهد ليناقش الموضوع الحيوي والهام وهو الصادرات السودانية ودور المؤسسات العلمية والبحثية والقطاع الخاص في ترقيتها وتطويرها وذلك خلال يومي 12 و13 أبريل القادم بمشاركة علمية واسعة ويأتي مؤتمر الأوقاف "تاريخها وحاضرها ومستقبلها" بأخذ سلطنة سنار نموذجاً ضمن نشاط الجامعة ومساهمتها في الاختفاء بسنار عاصمة للثقافة الإسلامية خلال هذا العام وذلك لتسليط الضوء على أهمية الوقف ودوره الحالي ولأن الوقف السوداني والإسلامي على وجه العموم يعتبر ركناً أساسياً في البناء الحضاري الإسلامي ويقوم على تنفيذ المؤتمر قس التاريخ بكلية الآداب والذي سبق أن نظم المؤتمر الأول حول الأوقاف في السودان....

تلك هي بعض إسهامات جامعة الخرطوم في العمل الأكاديمي والعلمي والبحثي الموجه لخدمة المجتمع ولخدمة العلم والتعليم بوصفها رائدة التعليم العالي في السودان.....

Rate this item
(0 votes)

إضاءات أ.د. الطيب أحمد المصطفى حياتي كلية التربية جامعة الخرطوم المدير السابق للمركز القومي للمناهج

Published in المقالات

الجامعات المعيارية

دفاع بعض أعضاء الكونغرس الأمريكي عن السودان

كتب كل من Christopher Shays وRichard Swett عضوا الكنغرس السابقين والذين كانا من ضمن الوفد الأمريكي الذي زار السودان مؤخراً بغرض تحسين العلاقات بين السودان والولايات الأمريكية المتحدة، كتبا مقالاً بتاريخ 23 يناير 2017م في صحيفة The hill الأمريكية التي تعنى بالشؤون السياسية والعلاقات الدولية، والتي تعمل على تغطية مداولات الكنغرس الأمريكي والبيت الأبيض، رداً فيه بقوة على مقال نشره John Prendergast في نفس الصحيفة، وهو أحد الناشطين في جمعيات اللوبي الأمريكية المعادية للسودان والذي زعم فيه أن عشرين عاماً من المطاقعة ضد السودان ليست كافية بالنسبة له.

جاء في المقال الذي نشره كل من Christopher Shays وRichard Swett رداً على John Prendergast ما يلي:

  1. أن الرئيس الأمريكي السابق أوباما قد أصدر أمراً تنفيذياً (Executive Order) في مطلع شهر يناير من عام 2017م رفع فيه جزئياً العقوبات التي صدرت في عهد الرئيس كلنتون في عام 1997م، وتلك التي صدرت في عهد الرئيس بوش في عام 2004م.
  2. لقد استمرت هذه العقوبات دونما توقف على الرغم من مما جرى من حوار في عهد الرئيس بوش حول اتفاقية السلام الشامل في عام 2005م، وعلى الرغم مما جرى من حوار قبل خمس سنوات في عهد الرئيس أوباما حول فصل جنوب السودان الغني بمواده النفطية عن السودان.
  3. لقد جاء في تقارير وزارة الخارجية الأمريكية السنوية أن السودان من بين الدول التي أبدت تعاوناً كبيراً مع المخابرات الأمريكية في حربها ضد الإرهاب (war against terror)، وبالرغم من ذلك استمرت المقاطعة لمعاقبة المواطنين بالسودان في كثير من جوانب الحياة وهذه بعض الأمثلة:

-       لقد قدرت خسارة السودان من الناتج المحلى الإجمالي GDP في فترة المقاطعة بنحو ثلاثة بليون دولاراً سنوياً، مما زاد من معاناة مواطني السودان البالغ عددهم 40 مليوناً، وذلك لإحجام المصارف العالمية من التعامل مع السودان خوفاً من أن تحل بها العقوبات من الحكومة الأمريكية.

-       أثرت المقاطعة على مستشفى سرطان الثدي الوحيد بالسودان بحيث لم تتمكن إدارة المستشفى من دفع تكلفة الصيانة والتدريب والخدمات الإستشارية، مما زاد من معدل الوفيات بسبب سرطان الثدي، وبالتالي فإن المقاطعة الاقتصادية قد أدت لقتل الأبرياء في السودان.

  1. لقد علمنا من مصادر مطلعة أن هنالك مشروعاً لتزويد القرى الواقعة في منطقة الصمغ العربي في السودان بالطاقة الشمسية، وتمتد هذه القرى من البحر الأحمر شرقاً وحتى دارفور غرباً مما يساعد على استقرار ملائين المزارعين الذين يعانون من الفقر في هذه المنطقة، ويزودهم بطاقة نظيفة مستدامة. نما لعلمنا أن هذا المشروع لم يتم تمويله من البنك الدولي بسبب المقاطعة الاقتصادية.
  2. يرى كاتبا المقال Christopher Shays وRichard Swett أن القرار الذي اتخذته إدارة أوباما قبل انتهاء فترته، والذي وافقت عليه إدارة الرئيس ترامب بهدف لتطبيع العلاقات مع السودان مما يحسن من أوضاعه الاقتصادية ويساعد في مكافحة الإرهاب.
  3. وأخيراً يري كاتبا المقال أن الذي يرى أن تستمر المقاطعة الاقتصادية على السودان لأجل غير محدود، أنه كان مخطئاً في تقديره بسبب غياب كثير من المعلومات الصحيحة عنه، وعليه أن يعلم بأن رفع العقوبات عن السودان يخفف من حدة الفقر على المزارعين ويحسن من الرعاية الصحية ويساعد في مكافحة الإرهاب.

ومن الجدير بالذكر أن عضو الكنغرس السابق Richard Swett وهو أحد كاتبي هذا المقال قد بعث بهذا المقال لسفيرنا في واشنطن سعادة الأستاذ معاوية خالد وطلب منه نشره على مستوى واسع للمهتمين بأمر السودان في داخل الولايات المتحدة الأمريكية وخارجها، كما بعث به لكل من التقى بهم في أثناء زيارة وفد أعضاء الكنغرس الأمريكي الأخيرة للسودان في ديسمبر 2016م...

Rate this item
(0 votes)

إضاءات عبدالملك النعيم أحمد

Published in المقالات

الجامعة المعيارية......

تعليق الدراسة

أصدر مجلس العمداء عقب اجتماعه الاستثنائي أول هذا الأسبوع قراراً بتعليق الدراسة في جميع كليات مجمع شمبات كما أمن على قرار مدير الجامعة بفصل خمس طلاب استناداً على توصيات لجان التحقيق ومجلس المحاسبة .... لم يكن قرار تعليق الدراسة بالأمر الساهل على العمداء بوصفهم أساتذة وأباء ويهمهم كثيراً استقرار العام الدراسي وتخرج الطلاب في مواعيدهم المحددة لكي ينخرطوا في الحياة العامة ... ومعلوم بالضرورة أن جميع الأسر تتابع دراسة أبنائها في الجامعات وتنتظر ذلك اليوم الذي سوف يجنون فيه ثمار تلك الدراسة ... وبمثل ما أن قرار تعليق الدراسة يعتبر من القرارات الصعبة على من اتخذوه فإن أيضاً قرار فصل الطلاب بالنسبة لمدير الجامعة هو الآخر قراراً صعباً ولكنه يأتي إعمالاً للوائح الجامعة التي تنظم وتراقب سلوك الطلاب ....

تعليق الدراسة وماله من نتائج سالبة على التقويم الأكاديمي وعلى الطلاب أنفسهم والأساتذة الذين يحتاجون لوقتهم وتوظيفه بما يتناسب وارتباطاتهم ... وتعليق الدراسة أيضاً يعتبر قراراً صعباً لأنه يعيق واحدة من أهداف الجامعة وهو التدريس ولكن لابد من النظر إلى الأسباب التي تجعل مجلس العمداء يوافق على هذا القرار بل ويري أنه الأنسب في ظل هذه الظروف .... وأول هذه الأسباب هو توقف العملية التدريسية بالكامل في كليات مجمع شمبات حيث يصر الطلاب على مواصلة الاعتصام عن الدراسة ومنع زملائهم ممن يرغبون في مواصلة الدراسة وليت الأمر توقف عند هذا الحد فقد وصلت الإساءات إلى الأساتذة من طلابهم دون مراعاة للجوانب التربوية أو حتى الجوانب الأبوية ... وتعطلت الامتحانات التي تعتبر من أهم أدوات تقييم العملية التدريسية بسبب أن الطلاب أنفسهم لا يريدون أن يجلسوا للامتحانات تحت أسباب ودعاوي مختلفة رغم حرص كليات مجمع شمبات على توفير البيئة الجامعية المناسبة لاداء الامتحانات ... فعندما تتعطل العملية التدريسية وتلغي الامتحانات بواسطة الطلاب وينال بعض الاساتذة من الاساءة ما يكفي من الطلاب تصبح عملية تعليق الدراسة هي النتيجة الحتمية رغم صعوبة اتخاذ القرار .....

Rate this item
(1 Vote)
Page 1 of 3

أخبار الكليات:

انعقاد ورشة عمل تمويل الجامعة
تهنئة من مدير الجامعة بمناسبة العام الهجري الجديد
مدير الجامعة بالنيابة يخاطب احتفال سفارة جمهورية الصين لتكريم الطالب محمد المعز
مذكرة تفاهم بين كلية القانون بالجامعة وكلية القانون بجامعة أوسلو
وكيل الجامعة يؤكد ضرورة الالتزام بجودة ومواقيت تنفيذ المشروعات الهندسية
مدير الجامعة يلتقى سفير السودان لدي تركيا
مدير الجامعة يصدر عدداً من القرارات الإدارية
تكريم البروفسير اسماعيل حسن حسين وحصوله على درع التميز
مدير الجامعة يلتقى مسؤول العلاقات الثقافية والإعلام بسفارة أمريكا بالخرطوم
في سمنار نظمته كلية القانون.. جامعة الخرطوم.. جهود لتعزيز وترقية حقوق الإنسان
إضاءات عبد الملك النعيم احمد
ملتقى كرسي اليونسكو لدراسات التصحر ينظم ملتقى التنمية الزراعية المستدامة
كلية القانون بجامعة الخرطوم تنظم سمنار حول انتهاكات حقوق الإنسان
أمانة الشؤون العلمية تتفقد سير التسجيل
مجلس العمداء يعقد اجتماعاً استثنائياً
نائب مدير الجامعة يعود من كازا خستان
المشاركات الخارجية لأعضاء هيئة التدريس
إعلان المنازل والشقق الشاغرة للمنافسة
بداية التسجيل للطلاب المرشحين للبكالوريوس للعام الدراسي 2017-2018م في جميع كليات الجامعة - القبول العام
مجلس العمداء يعقد اجتماعه الدوري
مدير الجامعة يصدر قرارات بإضافة أعضاء جدد لعدد من اللجان
كرمت رئاسة الجمهورية الطالب محمد المعز محمد سليمان
جامعة الخرطوم تشارك في تكريم لـ100 الاوائل من الشهادة السودانية
وزراء الداخلية والتعاون الدولي ومدير عام الشرطة يزورون الجامعة في إطار دعوة إدارة الخريجين لخريجي كلية العلوم
مجلس العمداء يعقد اجتماعه الدوري
كتاب الشهر بقاعة الشارقة
منتدى كلية الزراعة يعقد ندوته الدورية حول الاستثمار الزراعي في السودان
المنتدى البيئي يناقش التلوث
تدشين العدد الأول لمجلة السودان الجغرافية
دورة تدريبية لمنسوبي الرقابة المالية
تشكيل لجنة المحتوى الرقمي
لجنة الترقيات يُجيز ترقيات عدد من أعضاء هيئة التدريس لدرجة الأستاذ Professor والأستاذ المشارك Associate professor
إفتتاح مجمع العنابر الجديدة بمركز الخدمات الصحية والطبية
حصول طالب بجامعة الخرطوم على المركز الاول على مستوى العالم في منافسات جسر اللغة الصينية
إدارة الموارد البشرية تنظيم دورة تدريبية لمسجلي الكليات بالجامعة
ربط الترفيع لدرجة محاضر والأستاذ المساعد والتعيين لعضوية هيئة التدريس بحضور الدورات الحتمية...
تعيين رئيس لمجمع الوسط كليات...، ومدير لمزرعة الجامعة
إضاءات عبد الملك النعيم احمد
مدرسة أحمد بشير العبادي تحتفل بطالباتها المتفوقات
إدارة الموارد البشرية تنظم ورشة عمل لمسجلي الكليات
التقويم الدراسي للعام 2017-2018 بكلية الدراسات التقنية والتنموية
بداية التسجيل لطلاب السنة الأول الأحد 10/9 في جميع الكليات
أمانة الشؤون العلمية تنظم محاضرة الأستاذية
تعاون علمي بين جامعة الخرطوم وجامعة ميزورى الأمريكية
مدير الجامعة يصدر عدداً من القرارات الإدارية
إذاعة جامعة الخرطوم تدشن مشروع المعرفة عبر الأثير
مدير الجامعة يخاطب حفل تابين الدكتور الطيب حاج عطية
Previous Next Play Pause
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47
فوز طلاب معهد الدراسات الأفريقية والآسيوية
January 25, 2017

أقيمت الدورة 23 لمسابقة جامعة القاهرة للمخاطبة باللغة اليابانية على مستوى العالم العربى فازت بالمركز الأول الطالبة ...

نائب مدير الجامعة يزور الصين
November 22, 2016

يزور نائب مدير الجامعة البروفسير مصطفى محمد على البلة والدكتور حسن حسين موسى الأستاذ بكلة علوم المختبرات جمهورية ال...

ينظم معهد ابحاث السلام ورشة تدريبية في إدارة النزاع
November 1, 2016

نظم معهد أبحاث السلام ورشة تدريبية في إدارة النزاع، بشراكة مع مدرسة سانت آنا الإيطالية للدراسات العليا، وتستهدف الو...

بيان توضيحي من مدير الجامعة
October 17, 2016

بسم الله الرحمن الرحيم   بيان توضيحي من مدير الجامعة ابنائي وبناتي طلاب جامعة الخرطوم السلام عليكم ور...

إلغاء تصنيف الويبومتركس

لازالت جامعة الخرطوم الجامعة تحتل المركز

Latest - 
02 August
اقرا المزيد
test

wr

Latest - 
19 June
اقرا المزيد
الرحلة الحقلية العلمية لطلاب المستوي الرابع

تنظم كلية علوم التمريض – جامعة ا

Latest - 
27 October
اقرا المزيد
صحف سودانية

     

Latest - 
21 September
اقرا المزيد

الاسكان

  • إعلان المنازل والشقق الشاغرة للمنافسة
    يسر لجنة شؤون الأساتذة بمجمع الوسط أن تعلن عن خلو المنازل والشقق الشاغرة وهي: الرقم…
  • نتيجة المنافسة العامة للمنازل والشقق التي تم اعلانها للفترة من 7/6 وحتى 20/6/2017م
    يسر لجنة شؤون الأساتذة أن تعلن نتيجة المنافسة العامة للمنازل والشقق التي تم إعلانها للفترة…

وسائل التواصل الاجتماعي